ناقصات عقل ودين ومعناها الحقيقي

حقيقة كونهن ناقصات عقل ودين
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

تعد ناقصات عقل ودين من المقولات التي يتم ترديدها على أن السيدات أشخاص غير عقلانيين، وسيدخلون النار، ولكن بعض النساء سيدخلون النار بسبب ألسنتهم وليس بسبب نقص عقولهم أو دينهم، فالرسول الكريم دائما ما يعظم من شأن المرأة ويزيد من قدرها، وخلال هذا المقال سوف نعرض ففى الكثير من السيدات على أساس أنها قول مذموم، بحيث يتم تفسير تلك المقولة المقدمة  وسر مقولة ناقصات عقل ودين والمواضع التي تم فيها ذكر تلك المقولة، لذا تابعونا.

معنى ناقصات عقل ودين فى الاسلام


تم انتشار قول ناقصات ودين بين الناس ويتم قول هذا القول إلى النساء ولكن يتم قوله على سبيل الإهانة، ولكن هو ما لم يتم قوله بقصد شيء من قبل النبي صلى الله عليه وسلم، فالنبي الحبيب كان دائما يعزز المرأة ويكرمها، ولمن الإنسان هو من يقول الأمور السيئة، ويقوم بتحويل الدين وفقاً لجهله دون علم، فقد كان القصد من ناقصات عقل لأن شهادة الرجل تعادل امرأتين، وهذا حتى إذا نست واحدة تذكرها الأخرى، وأنها ناقصة دين لأنها في وقت الحيض لا تتمكن من الصوم أو الصلاة، وهذا القول لا يعني أن المرأة سيئة أو أنها لا تعبد الله  عز وجل حق العبادة، بل إن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقول دائماً رفقا بالقوارير. 

أين ذكرت ناقصات عقل ودين

تم ذكر هذا القول في إحدى أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم حينما قال ” ما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب إلى الرجل الحازم من إحداكن فقيل: يا رسول الله، ما نقصان عقلها؟ قال: أليست شهادة المرأتين بشهادة الرجل؟ قيل: يا رسول الله، ما نقصان دينها؟ قال: أليست إذا حاضت لم تصل ولم تصم.

كما أنه تم ذكر المعنى الخاص بناقصات عقل في الآية القرآنية التي تقول ” وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى” 

سيكولوجية المرأة و ضعف حفظها

أوضح الرسول صلى الله عليه أن نقصان عقل المرأة يكمن في أن سيكولوجية المرأة تكون ضعيفة في حفظها، وأن الشهادة الخاصة بها يتم الأخذ بها في حالة الاستعانة بامرأة أخرى، أما عن نقصان دينها وهذا بسبب أنها تتعرض للحيض وكذلك النفاس بعد الولادة، وهذا الأمر يتسبب في منع المرأة من أن تقوم بتأدية فريضة الصلاة، وعدم القدرة على الصوم، ولكن هذا النقصان مشرع له بها، فمن تصوم خلال فترة النفاس أو الحيض قد تعرض نفسها للخطر، ومن رحمة الله تعالى أن شرع لها عدم الصلاة والصيام وضرورة قضاء الصيام في وقت آخر.

الصلاة من الأمور الشاقة التي تتطلب جهدا ما، والمرأة خلال فترة الحيض تحتاج إلى الراحة، وتلك الفترة تتراوح بين خمسة إلى ثمانية أيام، ولهذا فإن الله تعالى منع عنها تأدية فريضة الصلاة خلال تلك الفترة ولا يوجد حاجة لقضاء تلك الأيام من ناحية الصلاة.

ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن

أوضح الرسول صلى الله عليه وسلم من خلال هذا الحديث أن النساء يتركون الصلاة والصوم بسبب الحيض، وأن نقص العقل ناتج من عدم الاعتماد عليها في الشهادة إلا من خلال الاستعانة بسيدة أخرى، كما أن الرجال أفضل من السيدات في جميع الأشياء للكثير من الأسباب فقد قال الله تعالى في كتابه الكريم ” الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم” ولكن الكثير من السيدات قد تتفوق على الرجال في بعض الأحيان سواء في عقلها أو انضباطها أو دينها أو غير ذلك.

و لماذا النساء فقط

يمكن القول أن النساء ناقصات عقل بسبب أنهم يتعرضون للنسيان وكذلك ناقصات دين بسبب الحيض، وقد تم ذكر هذا الأمر في الكتاب الكريم والسنة النبوية الشريفة. 

رائى الشعراوي فى نقص عقول النساء ودينهم

عندما تم توجيه السؤال إلى الشيخ محمد متولي الشعراوي عن تفسير كلمة أن السيدات ناقصات عقل ودين، وكان إجابته أن العقل يأتي من كلمة العقال، وهذا يدل على التمسك والترابط، حيث أن العقل هو امتناع النوازع الخاصة بك من أن تنفلت،  كما أن العقل يكمن في عرض الآراء، واختيار ما هو الرأي المتميز فيما بينهم. 

حديث ناقصات عقل ودين كاملا

قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: “يا مَعْشَرَ النِّساءِ، تَصَدَّقْنَ وأَكْثِرْنَ الاسْتِغْفارَ، فإنِّي رَأَيْتُكُنَّ أكْثَرَ أهْلِ النَّارِ فَقالتِ امْرَأَةٌ منهنَّ جَزْلَةٌ: وما لنا يا رَسولَ اللهِ، أكْثَرُ أهْلِ النَّارِ؟ قالَ: تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ، وتَكْفُرْنَ العَشِيرَ، وما رَأَيْتُ مِن ناقِصاتِ عَقْلٍ ودِينٍ أغْلَبَ لِذِي لُبٍّ مِنْكُنَّ قالَتْ: يا رَسولَ اللهِ، وما نُقْصانُ العَقْلِ والدِّينِ؟ قالَ: أمَّا نُقْصانُ العَقْلِ: فَشَهادَةُ امْرَأَتَيْنِ تَعْدِلُ شَهادَةَ رَجُلٍ فَهذا نُقْصانُ العَقْلِ، وتَمْكُثُ اللَّيالِيَ ما تُصَلِّي، وتُفْطِرُ في رَمَضانَ فَهذا نُقْصانُ الدِّينِ

ناقصات عقل ودين في القرآن

لقد تم ذكر العديد من الآيات القرآنية الكريمة التي يتم فيها ذكر المعاني الخاصة بقول ناقصات عقل ودين، والتي تم ذكرها في وقت سابق.

شبهة ناقصات عقل ودين

حينما ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم أن النساء ناقصات عقل ودين وأن شهادة الرجال مفضلة عن السيدات لم يكن المقصد منها هو أن السيدات مجانين أو غير ذلك من الكلمات المذمومة، ولكن القصد هنا هو أن السيدات تغلب لديهم العاطفة على العقل، ولكن الرجال غير ذلك، ولهذا يتم اعتماد شهادة الرجال أفضل من السيدات، ولكن شهادة المرأة أمام القضاة مثلها مثل الرجل، والقصد من ذلك في الكم وليس الكيف.

نكون بذلك وصلنا الى ختام المقال وقد وضحنا لكم تفسر الحديث بالكامل الذي يتم فيه ذكر تلك المقولة، بالإضافة إلى الآيات القرآنية التي تم فيها ذكر معنى هذا الأمر، مع تمنياتنا لكم بالتوفيق.

هل كان الموضوع مفيدا لك ؟

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع ؟!

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on linkedin
LinkedIn
On Key

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هل لديك ملاحظات لتحسين تجربتك؟