من فوائد وفضائل الصدقة اليومية وصدقة السر على الميت والمجتمع

من فوائد وفضائل الصدقة
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp

من فوائد وفضائل الصدقة أنها تعود بخيرات كثيرة في الدنيا والآخرة على من يعطيها ومن يأخذها، لذلك على كل مسلم أن يحاول جاهدًا أن يخرج الصدقات ويساعد الفقراء والمحتاجين امتثالًا لأوامر الله سبحانه وتعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم الذي حثنا عليها في الكثير من الأحاديث.

من فوائد وفضائل الصدقة

في بداية الأمر يجب الإشارة إلى ماهية الصدقة، فهي كل شيء يتم التبرع به لشخص ما بحاجة إليه بنية التقرب إلى الله عز وجل، ولها نوعان إما صدقة جارية كالمساهمة بمبلغ مالي في بناء مستشفى أو مسجد، وإما صدقة عادية مثل إخراج مبلغ معين لشخص معين.

وقد أمرنا بها الله جل جلاله في سورة إبراهيم حينما قال تعالى “قُلْ لِعٓبَادِي الَّذِين آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُم سِرًا وَعَلانِيةً مِن قَبْلِ أَنْ يَأتِيَ يَومٌ لا بَيعٌ فِيه وَلا خَلال”.

أما عن رسولنا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم فقد أمرنا بها في الحديث الشريف “مَا مِنكُم مِن أحَدٍ إلَّا سَيُكلمُه اللَّه لَيس بَينه وَبيْنَه تُرجمان، فينْظُر أيمنَ منهُ فلا يرى إلا ما قدَّم فينظُر أشأمَ منهُ [عن شِمالِه] فلا يَرى إلا ما قَدم فينْظُر بين يديهِ فلا يرى إلا النَّار تلقاءَ وجههِ فاتَّقوا النار ولَو بِشقَّ تمرةٍ”.

ومن فوائد وفضائل الصدقة أنها تنشئ علاقة وطيدة بين العبد وربه تستجاب فيها الدعوات وتحقق فيها الآمال والأمنيات، وينجو بها العبد من النار مثلما قال الرسول “فاتقوا النار ولو بشق تمرة”، وفيما يلي سوف نوضح بعض من فوائد وفضائل الصدقة المتعددة وباستفاضة.

قد يهمك: أثر الصدقة على الفرد والمجتمع.. وفوائدها

ما هي فوائد الصدقة الجارية؟

إن الصدقة الجارية عبارة عن مساهمة بأي شيء كان من قبل شخص ما، في إحدى الأعمال الخيرية كحفر بئر أو بناء مسجد أو مستشفى.

وبالتالي يستمر أجرها ويعظم من حجمه مع استمرار هذه الخدمات، وهي أفضل بكثير من الصدقة العادية، لأن فاعلها يأخذ أجر العادية وأجر الجارية معًا.

والآن نذكر لكم بعض من فوائد وفضائل الصدقة الجارية والتي وردت في السنة النبوية الشريفة على النحو التالي:

  • حماية دائمة للمسلم من البلاء وشر الدنيا ما ظهر منها وما بطن.
  • ضمان مباركة الله للمال والزيادة له فيه.
  • يفوز العبد بالجنة ويدخل من باب الصدقة.
  • معالجة القلب من همه وحزنه وبث الطمأنينة والراحة فيه.
  • مضاعفة الأجر والثواب بإذن من الله سبحانه وتعالى.
  • ضمان دعوة الملك بشكل يومي للشخص المتصدق.
  • رضوان الله عز وجل والحصول على عفوه وغفرانه.
  • من فوائد وفضائل الصدقة أنها تكفر الذنوب مهما كانت مثل زبد البحر.
  • ينال فاعلها أجر الصدقة اليومية والصدقة الجارية معًا.
  • يضمن العبد بها توفيق الله وتيسيره لكل أمور حياته.
  • شعور العبد بالسعادة والراحة النفسية وسلامة القلب والعقل من الشتات.
  • الرضا والسكينة والصلاح والسداد.
ما هي فوائد الصدقة الجارية؟

فوائد الصدقة للاطفال

ينبغي على كل مسلم منا أن ينشئ أطفاله على الدين الإسلامي الحنيف ويعلمهم أحكام الشريعة الإسلامية من أوامر ونواهي، كذلك ينبغي علينا جميعًا أن نعلمهم أهمية إخراج الصدقة للمحتاجين والفقراء وما تعود علينا من فوائد وفضائل الصدقة.

كذلك علينا إخبارهم أن هناك من فوائد وفضائل الصدقة ما لا يعد ولا يحصى ينالها المتصدق في حياته في الدنيا وبعد موته في الآخرة، وأهم فائدة فيها أنها تقربنا إلى الله سبحانه وتعالى وتجعله يحبنا.

بالإضافة إلى أنها تعالج مشكلة الطمع والبخل وتطهر النفس البشرية من كل سلوك غير حسن، وترزقنا حسن الخاتمة وتكفر عنا الذنوب والمعاصي وتقوي الترابط بين المسلمين وبعضهم البعض.

كذلك ينبغي أن نعلمهم أن هناك فرق كبير بين الصدقة والزكاة، ذلك لأن الاثنان عبارة عن تصدق بأي شيء كان كالمال أو الطعام وغيرهما، لكن الفرق الجوهري بينهما أن الزكاة فرض واجب لكن الصدقة تكون تطوعية وليست واجبة.

ويجب الاستشهاد لهم ببعض من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة التي أكدت على عظم ثواب الصدقات، ومن أهمها أن الله جل وعلا يقول “لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُم إلَّا مَن أمَرَ بِصَدقَةٍ أو مَعرُوفٍ أَو إصْلَاحٍ بَينَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابتِغَاءِ مَرْضَاتِ اللَّهِ فَسَوفَ نُؤْتِيهُ أَجْرًا عَظِيمًا”.

أما الرسول فقد قال في الحديث الشريف “إنَّ بكُل تسْبيحة صدقَة، وكلِ تكْبيرَة صدَقة، وكُل تحمِيدة صَدقة، وكُل تَهْليلة صدَقة، وأمرٌ بالمَعروف صَدقة، ونهيٌ عن مُنكر صَدقة، وفِي بضْع أحَدكم صَدقة، قالُوا: يا رسُول الله، أيَأتي أحدُنا شَهوته ويكُون له فيها أجرٌ؟ قال: أرأيْتُم لو وَضعَها فِي حرَام، أكَان عليْهِ فيهَا وزْر؟ فكذَلك إذا وضَعها في الحَلال كَان له أجْر”.

قد يهمك: فضل صلة الرحم في القرأن الكريم والسنة النبوية

فوائد الصدقة للميت

من فوائد وفضائل الصدقة أنها تصل إلى الميت، فإن علماء الدين قد اتفقوا على أن ثوابها يستفاد منه الميت، حيث يخبرنا الإمام النووي رحمة الله عليه أن ليس هناك حرجٌ في إخراج الصدقة عن الميت ولا خلاف على ذلك.

وهناك أشكال مختلفة للصدقة عن الميت، منها حفر بئر ينتفع منه الناس أو زرع شجرة، أو وقف المصاحف وغيرها، وهذه الصدقات يصل أجرها للميت إن كان هو من فعلها أو أحد أبنائه وأقربائه، فالصدقة تصح من الأقارب وأي شخص بعيد.

وأكبر دليل على ذلك هو حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول فيه “إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث، صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له”.

وهناك آداب لإخراج الصدقات ينبغي علينا أن نلتزم بها، ولعل أهمها أن تكون من المال الحلال ويتم إخراجها لكل شخص مستحقًا لها من الفقراء والمساكين، كذلك يجب ألا يشعر العبد أن ما يتصدق به قليل بل تجوز الصدقة ولو كانت بشق تمرة.

ولا ينبغي لأحد أن يتبع الصدقة بالمن والأذى، والأفضل أن يخفيها عن أعين الناس ولا يفتخر بها لأن في ذلك تقليل من أجرها، لذلك يجب إخلاص النية لله سبحانه وتعالى وحده دون غيره.

وعن واحدة من فوائد وفضائل الصدقة للميت قول الرسول صلى الله عليه وسلم عندما أتى إليه رجل يسأله مسألة ما “أن رجلاً قال للنبي صلى الله عليه وسلم: إن أمي افتلتت نفسها، وإني أظنها لو تكلمت تصدقت، فلي أجر أن أتصدق عنها؟ قال نعم”. ورجل آخر سأله إن كانت الصدقة تكفر عن أبيه الميت الذنوب فقال له “نعم”.

فوائد الصدقة للرزق

بالإضافة إلى ما تم ذكره من فوائد وفضائل الصدقة نتحدث الآن عن جانب آخر منها وهو تأثيرها على الرزق، والجدير بالذكر أن النبي يقول “الصدقة برهان” أي أنها دليل على إيمان فاعلها وعلى قوة دينه ومحبته لله سبحانه وتعالى.

وللصدقة تأثيرًا قويًا وواضحًا على الأموال، لأنها تعمل على تنميتها وزيادتها وتمنح المتصدق البركة في الرزق كي يستطيع سد حاجات المحتاجين والفقراء وقضائها وبث السعادة في نفوسهم ورسم البسمة على وجوههم.

خاصةً أن الصدقة لها دور فعال في التكافل الاجتماعي بين أفراد الوطن الواحد، وتعزز من المودة والرحمة والتآلف بين الأفراد وتدفع عنهم الأسقام والابتلاءات.

ويقول الرسول صلوات الله وسلامه عليه “ما نقص مال من صدقة”، وبالتالي فلا تقلق من تدابير الله سبحانه وتعالى لرزقك لأنه سوف يبارك لك فيه كي تستخدمه في قضاء حوائج الناس.

خاصةً أن من فوائد وفضائل الصدقة أنها تساعد على زيادة المال بشكل ملحوظ وبطريقة لا يمكن لعقل أن يتخيلها، فسبحان من بيده ملكوت كل شيء الرزاق الوهاب بلا حساب.

قد يهمك: ما هي مراتب الإيمان وما الفرق بين كل منها

فوائد الصدقة اليومية

كذلك من فوائد وفضائل الصدقة اليومية أنها سوف تعتبر عادة، وإذا اعتدت على فعل عبادة معينة بشكل يومي وأتى عليك يوم لم تستطع فعلها فيه سوف يكتب لك الله ثواب هذا اليوم وكأنك قد تصدقت فيه بالفعل.

والتصديق بشكل دوري يجعلك دومًا في حالة من السلام النفسي ويطمئن قلبك بها، وما أجمل أن تجني ثمارها يوميًا وتجبر قلوب لا يعلم بحالها سوى الله سبحانه وتعالى.

وتعمل الصدقة اليومية على تحقيق البركة في رزقك والبركة في أولادك وصحتك وعافيتك، بالإضافة إلى كم الدعوات التي سوف تكون من نصيبك بشكل يومي.

وهناك الكثير من الصدقات يمكنك التصدق بها يوميًا بدون مال، على سبيل المثال إفشاء السلام والابتسام في وجه أخيك، والكلمة الطيبة صدقة، ومساعدة أهل بيتك صدقة.

فوائد الصدقة في استجابة الدعاء

إن إخراج الصدقة بنية معينة على سبيل المثال استجابة دعاء معين لا حرج فيها، ولكن من الأفضل أن تكون خالصة لوجه الله بنية التقرب إليه في المقام الأول.

ذلك لأن الله سبحانه وتعالى سوف يفيض عليك من النعم في الدنيا والآخرة ما يعوضك عن أي شيء آخر، ولا تعلم قد يحقق لك أملك إن كان لك فيه خير.

لكن يجب الإشارة إلى أن من فوائد وفضائل الصدقة أنها تحقق المعجزات، ومن يريد أن ييسر الله له أمرًا عليه أن يتصدق لأنها من أفضل أنواع العبادات التطوعية التي تحقق محبة الله ومحبة عباده بلا شك.

ويمكن لك أن تدعو الله عز وجل بما تشاء وتتمنى قبل إخراج الصدقة أو بعدها، وتأكد من أن الله لن يخذلك وأن رحمته وسعت كل شيء وإرادته لا يعجزها شيء في الأرض ولا في السماء.

فوائد الصدقة في استجابة الدعاء

فوائد صدقة السر

يقول الله عز وجل في كتابه العزيز “إِنْ تُبْدُوا الصَّدَقَات فَنِعمًا هِي وإِن تُخفُوهَا وتُؤتُوهَا الفُقَراء فَهُو خَيرٌ لَكُم ويُكَفِّر عَنْكُم مِن سَيْئَاتِكُم واللَّه بِما تَعْملُون خَبير”

وبعد أن تحدثنا عن أكثر من جانب من فوائد وفضائل الصدقة يجب معرفة أن الصدقة في السر هي أفضل أنواع الصدقات لأنها تحمي المسلم من الشعور بالفخر والمن، وكذلك فيها حماية لشعور المتصدق عليه من الإحراج أو الشعور بالنقص والحوجة.

وهي أصدق أنواع الصدقات وأطهرها، وقد حثنا الرسول صلوات الله وسلامه عليه عليها وألا تعلم اليد اليسرى ما في اليد اليمنى، هذا هو الدين الإسلامي الحنيف ومكارمه التي يغرسها فينا رسولنا الكريم صلوات ربي وسلامه عليه.

وقال الرسول عن بعض من فوائد وفضائل الصدقة “صانع المعروف تقي مصارع السوء، والصدقة خفيًا تطفئ غضب الرب، وصلة الرحم في زيادة العمر، وكل معروف صدقة، وأهل المعروف في الدنيا هم أهل المعروف في الآخرة، وأهل المنكر في الدنيا هم أهل المنكر في الآخرة، وأول من يدخل الجنة أهل المعروف”.

وللصدقة أثر كبير في علاج الأمراض الجسدية والقلبية، حيث يقول الرسول “داووا مرضاكم بالصدقة”، وإن أردت أن تصلح قلبك أطعم مسكين وامسح على رأس يتيم.

وهي وسيلة مضمونة لبلوغ البر، ذلك لقوله تعالى “لَنْ تَنَالُوا البِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ”، وفي كل يوم ينزل إلينا ملكان واحد منهم يدعو للمتصدق بالبركة في الرزق، والآخر يدعو على كل بخيل يبخل على الناس مما أعطاه الله.

وهذا يوضحه لنا الرسول في الحديث “ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقًا خلفًا، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكًا تلفًا”.

فوائد الصدقة على المجتمع

إن من فوائد وفضائل الصدقة أن المجتمع يتأثر بها بشكل ملحوظ، حيث أنها تعمل على إدخال السعادة والبهجة على قلوب المحتاجين، وذلك لأنها تقضي لهم حوائجهم وبالتالي يعم السلام النفسي والطمأنينة والسعادة، وأقل الصدقات أن تبتسم في وجه الناس.

أما التصدق بالملابس والأموال والطعام فهي تعتبر تفريج لكربة من كربات الفقراء وقد أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم أنه:

“من نفس عن مسلم كربة من كرب الدنيا، نفس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن يسر على معسر، يسر الله عليه في الدنيا والآخرة، ومن ستر على مسلم ستر الله عليه في الدنيا والآخرة، والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه”.

بالإضافة إلى أنها تحقق هدف الإسلام الرئيسي وهو عدم التفرقة بين أفراد المجتمع الواحد، ومن ثم يتم تحقيق مبدأ التكافل الاجتماعي الذي يحث الأفراد القادرين على ضرورة مساعدة الفئات المحتاجة.

وذلك يكون عن طريق كفالة الأيتام وإطعام المساكين وإخراج الزكاة والصدقات وكل هذه الأشياء تقضي على الغل والحقد والحسد ويأتي بدلًا منهم المودة والرحمة والحب والتقدير.

وبوصولك إلى هذه السطور يسعدنا إخبارك أنك قد انتهيت من قراءة مقال من فوائد وفضائل الصدقة والذي تناولنا فيه أكثر من جانب من الفوائد التي تعود علينا في الدنيا والآخرة عن طريق التصدق لله، بالإضافة إلى أننا تناولنا مدى تأثيرها على الميت والحي وبعض من آدابها وأحكامها وأشكالها.

قد يهمك:

اعظم انواع الظلم ماهو؟ وما هو علاج ظلم النفس؟

هل الميت يشعر بمن يزوره ويبكي عليه أو يدعو له؟

سورة لجلب الرزق من قرأها لا يصيبه الفقر أبدا

هل كان الموضوع مفيدا لك ؟

هل لديك سؤال حول هذا الموضوع ؟!

On Key

مقالات ذات صلة

بماذا وصف النبي عثمان بن عفان

بماذا وصف النبي عثمان بن عفان

بماذا وصف النبي عثمان بن عفان وما هو لقب عثمان بن عفان هذا مع بيان فضائل عثمان بن عفان وإنجازاته فضلا عن ذكر كيف أغتيل والسبب وراء ذلك

قصة هاروت وماروت

قصة هاروت وماروت

ما هي قصة هاروت وماروت وما هو مكان هاروت وماروت الذي نزلا فيه هذا مع بيان قصة هاروت وماروت والمرأة فضلا عن ذكر ما هو سحر هاروت؟

بنات الرسول

بنات الرسول بالترتيب وأزواجهن

من هن بنات الرسول بالترتيب من الأكبر إلى الأصغر هذا مع بيان أزواج بنات الرسول والإجابة على سؤال من هي أصغر بنات النبي صلى الله عليه وسلم؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هل لديك ملاحظات لتحسين تجربتك؟