Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
صحابى

قصة الصحابي مسعود بن ربيعة وكيف اعتنق الإسلام؟

مسعود بن ربيعة صحابي جليل، جاهد في الله حق جهاده وحاز مجامع الفضل، ومع ذلك فهو ليس من الصحابة المعروفين أو المشاهير، وربما لم تسلط عليه ككبار الصحابة، لأجل ذلك وأكثر سنحاول أن نتعرف على هذا الصحابي وأهم ما أوردته كتب السير عنه، لنعرف فضله ونقدره حق قدره، ونقتدي به، فكونوا معنا حتى نهاية مقالنا.

من مسعود بن ربيعة؟

أما عن اسم هذا الصحابي فقد اختلف فيه على عدة وجوه، وهي كالتالي:

  • مسعود بن ربيعة هو مسعود بن عمرو بن سعد بن عبد العُزَّى بن حمالة بن غالب بن عائذة بن يَثْيع بن الهون بن خُزيمة القاري.
  • وقيل إن اسمه ابن الربيع بن عمرو بن سعد بن عبد العُزَّى بن حمالة بن غالب بن عائذة بن يَثْيع بن الهون بن خُزيمة بن مُدْركة.
  • يقال له أيضاً مسعود بن عامر بن ربيعة بن عمير بن سعد بن محلم بن غالب
  • يعرف أهله بالمدينة ببنو قارة، وقد كان مسعود حليف بني زهرة بن كلاب.
  • من الجدير بالذكر أن أشهر الأقوال وأقربها للصواب القول الأول.
  • أما كنيته فهي أبا عمير
  • تذكر بعض مصادر السيرة والحديث أن مسعود بن ربيعة كان له أخ يقال له عمرو بن الرّبيع، وأنه شهد مع النبي غزوة بدر.

قد يهمك: سعد بن خيثمة بن الحارث | اسمه بالكامل ونسبه وقصة إسلامه

مولد مسعود بن ربيعة

ولد مسعود قبل الهجرة بثلاثين عاماً، أي أنه كان عمره سبعة عشر عاماً عند بعثة النبي -صلى الله عليه وسلم-، وأنه علم بالبعثة وشهد ميلاد الدعوة الإسلامية منذ بداياتها الأولى.

مولد مسعود بن ربيعة

قصة اسلام مسعود بن ربيعة

يعد الصحابي مسعود بن الربيع -رضي الله عنه- أحد الصحابة الأجلاء الذين لهم السبق في المبادرة إلى دخول الإسلام واعتناقه، وهو لا يزال في مهده.

لم يتردد مسعود بن الربيع في إعلان دخوله الإسلام برغم ما كان من اضطهاد المشركين للدين الإسلامي، ورفضهم له وعنادهم وسعيهم الحثيث إلى موت دعوته في مهدها بكل وسيلة ممكنة.

ولعل هذا الفضل والإقدام في اعتناق الإسلام رغم كل ما يحيط به من أشواك الشرك والكفر التي تخاربه من كل اتجاه، هو ما جعل مسعود يدخل تحت قول الله جل وعلا في كتابه الكريم: (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ۚ ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) (الآية ١٠٠من سورة التوبة).

أما عن المرحلة التي دخل الإسلام فيها فهي مرحلة الدعوة السرية، حيث كان النبي يسر بها إلى المقربين إليه، ويهمس بها إلى رفاقه ولأهل بيته خفية، وذلك قبل حتى دخول النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى دار الأرقم بن أبي الأرقم، ومع ذلك فلم يصل إلينا خبر عن كيف كان إسلامه أو من وجه إليه الدعوة إلى الإسلام أو غيره من تفاصيل هذا الأمر.

قد يهمك: رفاعة بن عبد المنذر | اسمه ونسبه والغزوات التي شارك فيها

هجرة مسعود بن ربيعة

كما كان مسعود -رضي الله عنه- من السابقين إلى الإسلام فقد كان من السابقين إلى الهجرة إلى المدينة المنورة أيضا، ومن أسرع الصحابة قبولاً لدعوة النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى الهجرة.

بعد أن وصل بن ربيعة إلى المدينة آخى النبي -صلى الله عليه وسلم- بينه وبين الصحابي الكريم عبيد بن التيهان وهو واحد من السبعين رجلاً الذين خرجوا إلى لقاء النبي -صلى الله عليه وسلم- ومبايعته ليلة العقبة الثانية، وقد شارك في غزوة بدر واستشهد يوم أحد على يد عمرو بن جهل.

قصة الصحابي مسعود بن ربيعة وجهاده في سبيل الله

كان  بن ربيعة -رضي الله عنه وأرضاه- معروفاً بشجاعته وإقدامه، وحبه للجهاد في سبيل الله وفي سبيل نصرة الإسلام، فشهد المشاهد كلها مع النبي -صلى الله عليه وسلم- ولم يتوانى عن أي معركة أو يتقاعس عن الاستجابة لتحريض النبي وحثه المسلمين على القتال.

أما الغزوات التي شارك فيها فتبدأ من غزوة الأبواء وغزوة بواط وغزوة سفوان ثم غزوة بدر وغزوة بني قينقاع، ومروراً بغزوة بني النضير وغزوة بني المصطلق ودومة الجندل وغزوة بني قريظة وانتهاء بالغزوات المتأخرة مثل الحديبية وخيبر وفتح مكة و غزوة حنين.

في غزوة بدر التي وقعت في السنة الثانية بعد الهجرة كان واحداً من ضمن المسلمين المهاجرين الثمانية الذين حضروا وشاركوا فيها من بني زهرة بن كلاب بن مرة وأنصارهم من بطون وقبائل العرب، وهؤلاء الثمانية هم سعد بن أبي وقاص وأخيه عمير بن أبي وقاص، وعبد الرحمن بن عوف والمقداد بن عمرو، وخباب بن الأرت، وذو اليدين ويقال ذو الشمالي، وعبد الله بن مسعود رضي الله عنهم وأرضاهم أجمعين.

كلفه النبي يوم حنين بمهمة البقاء على الغنائم وذلك لأمانته وورعه، كما أمره أن يقوم بحبس السبايا والأموال بمنطقة الجعرانة.

ولأن من شهدوا بدراً كانت لهم مكانة خاصة فإن الله جل وعلى غفر لهم وتجاوز عن سيئاتهم، ومما دل على ذلك ما جاء عن أبي رافع -رضي الله عنه- حيث قال: جاء جبريل -أو قال: ملك – إِلى النبِيّ -صلى الله عليه وسلم- فقال: (ما تعدون من شهد بدراً فيكم؟ فقال: خيارنا، فقال: ذلك هم عندنا خيار الملائكة)

ومما يؤكد هذا المعنى ويؤيده ما رأوه الإمام أحمد عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (إن اللَّهَ اطلع على أَهل بدرٍ فَقالَ: اعملوا مَا شِئتم فقد غَفرْت لَكم)، فهذه بشارة بُشروا بها دون سائر المسلمين.

ومنه أيضا ما رواه الإمام مسلم في صحيحه أن عبدا لحاطب قدم إلى النبي يسمو له سيده فقال: يا رسول الله ليدخلن حاطب النار! فقال له رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :( كذبت لا يدخلها، فإنه شهد بدراً والحديبية).

قد يهمك: أكثر الصحابة رواية للحديث بالترتيب وعددهم

مناقب وفضائل مسعود بن ربيعة

كان هذا الصحابي الجليل مثالاً حياً للمسلم المقبل على الله، الذي اعتنق الإسلام  قلباً وقالباً وفعلاً وقولاً وعقيدة، وكرس حياته للدفاع عن كلمة الحق، وشارك في المعارك كلها، فجمع الكثير من الفضائل والمناقب.

ومن فضائله أنه كان سباقاً إلى الإسلام، ثم كان مبادراً إلى الهجرة، ولا يزال سباقاً إلى الجهاد فلم يتخلف عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في معركة من معاركه، ولم يغب عن مشهد منها.

ولعل الله كرمه واصطفاه بأن هداه إلى حضور غزوة بدر ليكون من الصفوة المرضي عنهم من الله ورسوله

مناقب وفضائل مسعود بن ربيعة

أهم الأسئلة الشائعة

من أهم الأسئلة التي جاءت عن الصحابي الجليل مسعود بن ربيعة ما يلي:

متى كانت وفاة مسعود بن ربيعة؟

كانت وفاة مسعود بن ربيعة في العام الثلاثين بعد الهجرة، وكان عمره آنذاك قد تجاوز الستين عاماً، قضى جلها في طاعة الله ورسوله.

من هم أبناء مسعود بن ربيعة؟

ما ذكرته كتب السير عن مسعود بن ربيعة أنه لم يترك خلفه ذرية، ولا نعرف إذا كان رزق بأولاد ماتوا قبله أو لم يرزق بأولاد ً.

وفي الختام نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا عن صحابي كريم، له في الإسلام شأن عظيم وهو مسعود بن ربيعة رضي الله عنه وأرضاه وجزاه خير الجزاء عن الإسلام والمسلمين، وتعرفنا على قصته والغزوات التي شارك فيها، ووفاته.

قد يهمك:

عياش بن أبي ربيعة | اسمه ونسبه وقصة إسلامه

من هو عثمان بن مظعون؟ وما هي مناقبه؟

قصة حياة الصحابي الحارث بن أوس بن معاذ

قصة الصحابي الجليل عبد الله بن عمرو بن حرام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا تنس أن هذا الاعلانات هي الداعم الوحيد لكي نستمر