Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
حديث

ماهي السبع الموبقات؟ ولماذا سميت بهذا الاسم؟

ماهي السبع الموبقات؟ التي حذر النبي صلى الله عليه وسلم تحذيرًا شديدًا من فعلها، ونبه إلى أن ارتكابها هو صورة من صور الكفر والشرك بالله تعالى، بل سماها النبي عليه السلام بالموبقات وهي المهلكات، لأنها تهلك صاحبها في الدنيا وفي الآخرة لخبثها.

ماهي السبع الموبقات

ماهي السبع الموبقات؟ حيث هم سبع أفعال حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم وأمر باجتنابها لعظم ذنبها وشرها وضررها، وهم الشرك بالله، والكسب بالربا، والتولي يوم القتال، وأكل حق اليتيم، والقذف للمحصنات الغافلات، والسحر.

ومن المعلوم أن التشريع الإسلامي لم يأت إلا لمصلحة المسلم والمجتمع، لذلك لم يحرم تلك الأفعال السبع إلا لشدة فسادها وضررها على الإنسان وخبثها وشرها.

وحدد حديث السبع الموبقات أمور تهلك المسلم وتفسد عليه دينه، فمنها ما هو كفر صريح مخرج عن الملة، ومنها ما هو من كبائر الذنوب التي يستتاب منها.

وقد رتبهن الحديث ترتيبًا من الأشد ضررًا والأعظم خبثًا والأشد عقابًا عند الله تعالى حيث قال موضحًا ماهي السبع الموبقات؟ كالآتي:《اجتنبوا السبع الموبقات، قلنا: وما هن يا رسول الله؟ قال: الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، وأكل الربا، وأكل مال اليتيم، والتولي يوم الزحف، وقذف المحصنات الغافلات المؤمنات》.

لذلك يجب على المسلم أن يدرك أن لله حكمة في تحريم الحرام، والتي لا تكون إلا لمصلحة العبد لا لمجرد حرمانه، فتحريم المحرمات وإباحة المباحات ما شرع إلا لبناء مجتمع إسلامي سوي قويم يترفع عن الدناءات والنقائص ويحيا في كرامة الإسلام وعزته، فما أراد الله بعباده عسرًا وإنما دينهم دين اليسر.

قد يهمك: هل العاده السريه من الكبائر؟ وتأثيرها على الفتاة

شرح حديث السبع الموبقات

بدأ حديث ماهي السبع الموبقات بالشرك بالله، وهو الذي ليس من بعده رجاء في خير الدنيا أو الآخرة، فكل من مات على الشرك مصيره إلى النار.

والمقصود بالشرك هنا الشرك الأكبر أو الشرك الصريح الذي هو عدم التصديق بالربوبية والألوهية والتوحيد لله تعالى، لأن السحر هو شرك أيضًا.

ورغم عظم ذنب الشرك بالله وكبر جزائه عند الله بإدخاله النار إلا أن الله تعالى لم يأمر بقتل المشرك بل يستتاب، وإن تاب غفر الله له، وأمر بقتل الساحر وعدم استتابته.

لأن ضرر المشرك بالله إنما هو على نفسه من ضياعها يوم الجزاء، وضرر الساحر إنما هو على غيره من أذى الناس وإلحاق الخراب والدمار بهم، فشره أعظم، لذا في شريعة المسلمين إن عرف الساحر وتيقن حاكم المسلمين من سحره وثبوت التهمة عليه فإنه يجب عليه قتله، وبهذا نكون تعرفنا على هل السبع الموبقات من كبائر الذنوب أم لا؟.

شرح حديث السبع الموبقات

هل السحر من السبع الكبائر

ثم ذكر صلى الله عليه ثاني الأفعال في  جواب ماهي السبع الموبقات؟ وهو السحر، والسحر هو الاستعانة بعالم الجن أو حيل السحرة في ضرر وأذى بالإنسان، وهو شرك بالله أيضًا، والسحر نوعان: 

النوع الأول هو اللجوء للجن والاستعانة بهم وعبادتهم، وارتكاب الساحر في سبيل ذلك أفعال وأقوال وأعمال لعمل السحر، وفي ذلك النوع يكون الساحر عابدًا للجن وتاركًا الاستعانة بالله وعبادته، ولذلك يعد السحر شرك بالله

أما النوع الثاني من السحر هو سحر التخييل، وهو ما يلجأ الساحر فيه لحيل بصرية أو حيل على حواس الإنسان ليخيل إليه أشياء غير حقيقية، وهو ما ذكره القرآن الكريم في قصة فرعون وسيدنا موسى عليه السلام حين ألقى سحرة فرعون حبالهم فخيل للناظرين إليهم أنها ثعابين، ومرتكب سحر التخييل أيضًا مشرك كافر بالله.

قد يهمك: هل هناك دليل على جواز إتيان الزوجة من الدبر؟ وكفارة إتيان الزوجة من الدبر

لماذا سميت الموبقات بهذا الاسم

الموبقات في اللغة العربية تعني المهلكات، وسميت بذلك لأنها تهلك من يرتكبها إن لم يتب منها فيكون مصيره إلى النار يوم القيامة، كما أنه يقام عليه الحد في الدنيا.

فحد مرتكب السحر القتل، والقتل يقتص فيه من القاتل بالقتل والقصاص أو الدية، ويحد قاذف المحصنات أيضًا بالجلد، وأما المكتسب بالربا فإنه محارب في الدنيا من الله تعالى.

وعقاب السبع الموبقات هو هلاكه في الدنيا ثم يوم القيامة يعاقب المسلم على ارتكاب تلك الموبقات أيضًا إن لم يتب منها.

وقد تكون سميت بالمهلكات لأن ضررها يهلك المضار بها، فهي إما تصيب بالضرر المسلم في نفسه بالشرك والقتل والسحر، أو تصيبه في ماله كالربا وأكل مال اليتيم، أو تصيبه في عرضه كالقذف.

ما هي الكبائر

بعد معرفة ماهي السبع الموبقات فإن الكبائر فهي كل ما عظم وكبر من المعصية والذنب، وهي عديدة، منها عقوق الوالدين، والزنا، والسرقة، ولا يمكن حصر الكبائر لاختلاف العلماء فيهم، فبعض العلماء قد أوصل الكبائر إلى 70 كبيرة وأكثر، وتختلف أيضًا وتتفاوت الكبائر في شدتها وعظم ذنبها، وأعظم الكبائر هو الموبقات السبع.

قد يهمك: انواع الشرك الأكبر والأصغر وخطورته

هل الخمر من السبع الموبقات؟ 

قد يسأل سائل ماهي السبع الموبقات؟ وهل الزنا من السبع الموبقات، وهل الخمر أيضًا يدخل في جملتهم؟، والجواب يتضح هنا، حيث نهى الدين الإسلامي عن شرب الخمر نهيًا شديدًا، حتى عدها كواحدة من الكبائر التي يستتاب منها، والتي إن عرف شاربها فإنه يقام عليه حد شرب الخمر.

وذلك لما فيها من مفاسد عظيمة بسبب إذهابها للعقل، وكذلك الزنا من الكبائر لما فيه من مفاسد من خلط الأنساب والقذف وغير ذلك، ولكن الخمر والزنا وإن كانا من الكبائر إلا أنهما لا يدخلان في السبع الموبقات.

هل يغفر الله السبع الموبقات

التائب من الذنب عند الله كالذي لم يذنب، فمن ارتكب أحد السبع الموبقات ثم تاب إلى الله تعالى توبة نصوحةً فإن الله يقبل توبته إن شاء الله ويعفو عن ذنبه، وكذلك المشرك بالله إن أسلم.

ولكن للتوبة أركان يجب تحققها ليغفر الله تعالى لمرتكب السبع الموبقات، فيجب أن يقلع عن الذنب تمامًا وهو ينوي عدم العودة إليه ويندم على فعله.

قد يهمك: ما صحة حديث ثلاث جدهن جد وهزلهن جد؟

هل يغفر الله السبع الموبقات

الأسئلة الشائعة

أهم الأسئلة التي جاءت عن موضوع ماهي السبع الموبقات كالآتي:

ما هي السبع الموبقات بالترتيب؟

السبع الموبقات مرتبة هي:

  1. الشرك بالله.
  2. السحر.
  3. القتل.
  4. الربا.
  5. سرقة مال اليتيم.
  6. الهروب من أرض القتال.
  7. القذف.

ما هو الفرق بين الكبائر والموبقات؟

الموبقات هي سبع أفعال فقط منهي عنها، وهي مهلكة، أما الكبائر فهي كل ما توعد الله مرتكبه بالوعيد الشديد، وهي كثيرة عدها البعض من العلماء بأكثر من 50 كبيرة والبعض زاد عن ذلك.

ما هي الكبائر السبع؟

إجابة كلا السؤالين ماهي السبع الموبقات؟ وما هي الكبائر السبع؟ واحدة، فكلاهما يقصد بهما الشرك والسحر والقتل وأكل مال من ربا أو حق اليتيم، وترك الجهاد في أرض القتال والقذف.

أخيرًا بعد إجابة السؤال ماهي السبع الموبقات؟ ينبغي على المسلم أن يذعن بالقبول لأوامر الله تعالى، فيلتمس الطاعات ويجتنب المعاصي صغيرها وكبيرها، فمن استحقر الصغائر من الذنوب يوشك أن يقع في كبيرها ويألفها ويستصغرها.

قد يهمك:

الديوث في ميزان الشريعة الإسلامية ومن هي المرأة الديوث؟

حكم الغش في الاختبارات في رمضان

ما هو حكم الغلو في اهل البيت؟ 

على نياتكم ترزقون ما حكم قولها؟ وهل وردت في القرآن الكريم؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

لا تنس أن هذا الاعلانات هي الداعم الوحيد لكي نستمر